التخطي إلى المحتوى

بوغوتا، كولومبيا (الاتحاد)

بحث معالي صقر غباش، رئيس المجلس الوطني الاتحادي، مع معالي أولغاليسس بلاسس، النائبة الأولى لرئيس مجلس النواب الكولومبي، خلال زيارته الرسمية حالياً على رأس وفد برلماني من المجلس الوطني الاتحادي إلى جمهورية كولومبيا، تعزيز التعاون بين البلدين. 
حيث تم خلال اللقاء التأكيد على أهمية تطوير العلاقات البرلمانية بين الجانبين في ظل حرص قيادتي البلدين على هذه العلاقات والدفع بها قدماً في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك. حضر اللقاء من الجانب الكولومبي، أريكا سانشس، النائبة الثانية لرئيس مجلس النواب.
وجرى خلال اللقاء الذي حضره سالم راشد العويس، سفير دولة الإمارات لدى كولومبيا، بحث علاقات الصداقة والتعاون البرلمانية القائمة بين المجلسين، وتعزيز التنسيق والتشاور وتبادل الرأي حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، وتعزيز التواصل وتبادل الزيارات بين المجلسين، والتأكيد على أهمية الدور المهم الذي تؤديه المؤسسات التشريعية في تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين.  وأكد معالي صقر غباش أهمية زيارة المجلس الوطني الاتحادي إلى جمهورية كولومبيا، وذلك تعزيزاً للتعاون البرلماني وتبادل الزيارات والخبرات بما يصب في صالح البلدين والشعبين الصديقين، مؤكداً استمرارية انعقاد الاجتماعات الدورية للجنة الصداقة البرلمانية الإماراتية-الكولومبية، خاصة بعد توقيع «الوطني» و«النواب» الكولومبي مذكرة تفاهم في أبريل 2021، لتعزيز التعاون المشترك. من جانبها، رحبت معالي أولغاليسس بلاسس، النائبة الأولى لرئيس مجلس النواب الكولومبي، بمعالي صقر غباش ووفد المجلس الوطني الاتحادي المرافق، معربة عن شكرها وتقديرها لوفد المجلس لزيارة كولومبيا ومجلس النواب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *