التخطي إلى المحتوى

أبوظبي (الاتحاد)

شاركت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية في ورشة العمل التي نظمتها شركة «العجبان للدواجن» بالتعاون مع جمعية الإمارات البيطرية، وذلك للتدريب على أحدث الطرق في مجال جمع العينات المخبرية وتحليلها للكشف عن الأمراض النباتية والحيوانية، وبما يتلاءم مع أعلى المعايير العالمية.
وأكد بدر الشحي، المتحدث الرسمي باسم هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية على أن «الهيئة تولي أهمية كبيرة لتعزيز الأمن الغذائي والحيوي، عبر تبني مفاهيم التنمية المستدامة وتوطين التكنولوجيا الحديثة في عمليات تربية الحيوانات والدواجن، ومختلف العمليات الزراعية، فضلاً عن دعم المنتجات المحلية وترسيخ مكانتها في السوق المحلية ودعم العاملين في قطاع الزراعة والغذاء وبناء قدراتهم التخصصية والمعرفية»، معرباً عن سعادته بالتعاون المثمر مع شركة العجبان للدواجن، وجمعية الإمارات البيطرية والعمل المشترك لإنجاح الورشة وتحقيق أهدافها.
وقال الشحي إن الهيئة تعمل من خلال استراتيجياتها على تطوير ومراقبة منظومة غذاء مُستدامة، وفعالة، ومرنة، ومتكاملة، وخطط تمكين التنمية الزراعية عبر الابتكار، والاستثمار، وتعزيز الممارسات الجيدة، وتعزيز تنافسية المنتج المحلي، ورفع مستوى وعي ومشاركة المجتمع لتعزيز صحة النبات والحيوان بما يسهم في تعزيز الأمن الحيوي وتحقيق الأمن الغذائي.
وعبر الدكتور محمد عزت العجمي، مدير عام شركة العجبان للدواجن عن اعتزاز الشركة بالتعاون مع هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية وجمعية الإمارات البيطرية في مجال التدريب وتبادل الخبرات التخصصية في مجال حماية الحيوانات والنباتات من الأمراض.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *