التخطي إلى المحتوى

بدأ العد التنازلي لإنشاء أكبر مدرسة في السعودية لتعليم قيادة المركبات في مكة المكرمة، والتي ستفتتح أبوابها قريباً على أرض المملكة.

فقد كشف المشرف على مدارس تعليم قيادة المركبات بمكة المكرمة المهندس رامي يغمور، أن الافتتاح سيتم قريباً، وذلك بعد إتمام أعمال إنشاء أكبر مدرسة في السعودية لتعليم قيادة المركبات.

200 ألف متر مربع

وأوضح في حديث لـ”العربية.نت”، أن المشروع أتم في مكة المكرمة على مساحة تتجاوز 200 ألف متر مربع بإشراف الإدارة العامة للمرور، مشيراً إلى أنه سيتم الانتهاء منها خلال 8 أشهر.

كما ذكر أن هذه المدرسة هي الأولى من نوعها على مستوى مدارس تعليم القيادة بمختلف مناطق المملكة، لافتاً إلى أنها تستوعب ما يزيد عن 200 مركبة تدريب في نفس الوقت.

وتابع أنها تستهدف إيجاد بيئة تعليمية وتدريبية حسب المعايير والمواصفات الدولية لتعليم القيادة الوقائية الآمنة، مبينا أن المدرسة تتضمن التدريب على القيادة الاحترافية للمركبات التي تتطلب مهارات خاصة مثل سيارات الإسعاف والشرطة والإطفاء من خلال مسارات تدريبية خاصة، إضافة لمركبات الأجرة والدراجات النارية والحافلات والنقل الثقيل والخفيف.

وشدد على أن المدرسة تهدف لإكساب المتدرب مهارات القيادة الوقائية الآمنة ورفع مستوى الوعي لدى السائقين بمخاطر الطريق، من خلال منهج تدريبي متقن ونظام تقييم يشمل العناصر النظرية والعملية المستوفية لمعايير السلامة المرورية والتدريب عليها.

مخطط المدرسة

متابعة مستمرة

وأشار كذلك إلى أن ميدان المدرسة يتميز بأنه كبير جداً، حيث سيتم توزيع المهارات بطريقة سلسة تسهل عملية تدريب المبتدئين والمتقدمين في مناطق مختلفة من الميدان في نفس الوقت، وكذلك تدريب الحافلات والنقل في مناطق مختلفة يضمن سهولة التدريب بالإضافة إلى الطاقة الاستيعابية الكبيرة.

يذكر أن الإدارة العامة للمرور تتابع باستمرار كافة تفاصيل أعمال مشروع مدرسة تعليم القيادة بهدف بناء منظومة متكاملة تساهم في تحقيق السلامة المرورية وترسيخ ثقافة احترام أنظمة المرور حفاظا على سلامة مستخدمي الطريق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *